X

مسعود أكوزال : من الفقر إلى أغنى أغنياء المغرب

مسعود أكوزال : من الفقر إلى أغنى أغنياء المغرب

مسعود أكوزال من الفقر و البيع في شوارع مكناس كبائع متجول للزيت لمدة ثمانية سنوات إلى رابع أغنى رجل في المغرب

رابط قناتنا على منصة يوتوب

https://www.youtube.com/channel/UCTeqpCfrHqlNNthuniR_-nA

شخصية اليوم لرجل جمع بين الثروة و النضال و العمل السياسي و المقاومة المغربية ضد الاحتلال.

في بداياته كان بائعا بسيطا بييع المواد الغذائية و نهاية السبعينات كان رابع أغنى رجل في المغرب.

مسعود أكوزال

ازداد سنة 1930 بزاوية ايفولوسن نسبة لجده الأكبر مولاي مسعود أفولوس فهذه المنطقة تابعة لدوار إداوكنظيف بجهة سوس

مولاي مسعود أكوزيل من الأدارسة السوسيين ، عائلته كانت تتاجر في بيع المواد الغذائية وكانت لعائلته العشرات من المحلات الخاصة بالبقالة،

كان في عمر مسعود كوزال ستة سنوات حين توفي والده ثم رحل مسعود كوزال من إدا وكنظيف إلى مدينة مكناس

رجل أعمال مكافح

و عمره آن ذاك 12 سنة بحيث كان يبيع الزيت فقد كان من الممكن أن يبقى مسعود أكوزيل رفقة أخيه أحمد في الدكاكين التي تركها والدهما

و يستفيد من ايجار المحلات في إدا وكنظيف و يشتغل رفقة أخيه في البقالة لكنه رفض و اختار التوجه إلى مكناس

للبدء في عمل بائع الزيت متجول، على عربة متجولة لكن من الغريب أن مسعود أكوزيل اختار المتاجرة في الزيت

كبائع زيت متجول، فقام بتطوير مشروعه حتى صار صاحب مجموعة من محلات الزيت حتى وصلت ل 300 محل،

فهذا الشخص العصامي شق طريقه بنفسه و اجتهاده و بكفاحه و صبره و توفيق الله،

ثم تزوج و استقر في مدينة مكناس،

في الفترة الممتدة مابين سنة 1973 و سننة 1978 استطاع مولاي مسعود أكوزال من شراء شركة Telecross و Clean و Chimie color ليتربع

على عرش الصناعات الكيماوية التي تستعمل في صناعة الصباغات ليصبح رابع أغنى رجل في المغرب

مسعود أكوزال مناضل ومحب لوطنه المغرب

في فترة المسيرة الخضراء أبان مولاي مسعود أكوزال عن وطنيته و حبه القوي لوطنه المغرب فساعد في تنظيم

و ترتيب المشاركين في المسيرة الخضراء بالمناطق الجنوبية المغربية بحيث كان مسؤولا عن أي شخص مشارك في المسيرة قادم من اقليم مكناس،

مولاي مسعود اكوزال ساهم في رفع اقتصاد المغرب و تحريك عجلة الاقتصاد في منطقة سوس بالاضافة للاستثمار في

الصحراء المغربية للرفع من فرص الشغل و تنمية المناطق الجنوبية المغربية فساهم في مجموعة من المشاريع نذكر منها تجميد الأسماك و تصديرها ،

كتاب مولاي مسعود أكوزال : رجل من أعلام المجاهدين

ألف مسعود أكوزال كتابا عنوانه : مولاي مسعود أكوزال رجل من أعلام المجاهدين

يشرح في هذا الكتاب طرقه و النضرايات الاقتصادية ذات نتائج فعالة بالاضافة لطرف تسييره لمشاريعه و أفكاره

في ريادة المال و الأعمال فهذا الكتاب تركه كصدقة جارية للأجيال القادمة

مسعود أكوزال كان رجل جد و اجتهاد ونومه قليل و كان يفكر دائما في طرق تسويق منتجات شركاته و شرء شركات جديدة

مسعود اكوزال رجل أعمال ناجح و رمز للصبر و الاجتهاد و الكفاح في زمن لا يعترف إلا بالأقوياء

 

الشغل في بولندا

صفحتنا على الفايسبوك

admin@lmowajih.com

Https://lmowajih.com

مقالات ذات صلة بالموضوع

موقعنا يستعمل الكوكيز لتوفير تجربة زوار تناسب احتياجاتكم.